قرأت في أبريل


https://d.gr-assets.com/books/1248655089l/6649054.jpg

قراءة ثانية.. الكتاب من عنوانه استراحة لا يحمل عمقاً أو طرح فكري إنما للترفيه وهو تجميع لبعض مقالاته التي نشرت في صحيفة الوطن في زاوية “استراحة الخميس”
غازي رحمه الله شخص خفيف الروح والظل أحب الرجوع أحياناً إلى كتبه

 

22-97

“هل هناك ما هو أكثر رعباً في حياة إنسان كان يخبئ الحب في جيبه كسلاح أخير للدفاع عن نفسه؟
الدفاع عن نفسه ضد كل الناس. كل شيء. صاحب البيت والخباز واللحام والطبيب. الغربة والوحشة والوحدة. المرض والشقاء، الشقاء الذي لا ينتهي وفرص السعادة التي لا نستطيع أن نملأها. العمل والبطالة. الأنتظار والوصول. الفشل. طعم الأنتصار التافه. القلق. نداء الرحيل الذي لا يستجاب. الخيبة. غياب الشمس وغياب الصديق وغياب الدهشة. الموت.. أن نراه قريباً إلى هذا الحد وأن ننتظره ليل نهار.
أن تصحو فتجد أنك لم تفعل شيئاً، وأن ليس ثمة ما تستطيع أن تفعله، أن تتذكر فجأة أن لحظة ما في الماضي كانت في وقتها كل شيء بالنسبة لك”

“تلك تستر الرأس من الخارج، وأنا أستر الرأس من الداخل” تلك القبعة وهو النبي

قرأت المسرحية مرتين في جلسة واحدة في المرة الأولى تهت مع ذلك الشيء الذي صار نبي وقبعة. بعد المُعاودة.. ذلك الشيء ما هو إلا نحن أفكارنا وجوهر حياتنا، والتي عندما نخونها ونهملها تموت ونخرج في قفص الأتهام ونفقد تميزنا ونشبه كل أحد.

“مثل الفكرة، إذا ولدت فليس بالوسع التخلص منها.. بالوسع خيانتها فقط.. ولذلك ترى كم هو سهل بالنسبة للكثيرين أن يضعوا الأفكار فوق رؤوسهم كالقبعات، ولكن دون أن يتركوها تغوص إلى داخل رؤوسهم”

البناء المسرحي لها جيد بدأ الأمر وكأني أشاهدها في عرض حي ♡

 

DSC_0979

كتبت عنها هنا

16678350

كتبت عنها بشكل مختصر هنا

 

ihd;m

الهايكو.. مقاطع شعر من بيت واحد في ثلاثة أسطر في الغالب، كلماتها بسيطة لكن أحاسيسها عميقة وتحمل صوراً رائعة. الهايكو في أصله ياباني لكن أنتشر وأصبح معروفاً عالمياً ومكتوب بلغات مختلفة.
الكتاب عبارة عن ترجمة لمختارات عشوائية من القصائد العالمية.. لم تمل نفسي في الغالب إلا للمقاطع التي تصف الطبيعة والتي هي الأصل في شعر الهايكو.
ومن أجمل المقاطع التي أحببتها..

خسوفٌ جزئي
إنها تأخذُ قضمةً أخرى
من قرصِ البسكويت

🌔🌒

بحيرةٌ ساكنة
غزالٌ أحمرُ
يشربُ السماء

☁️💕

‏لقطة الشاشة ٢٠١٦-٠٤-٢٦ في ١٠‎.٤٩‎.٥٥ م  ‏لقطة الشاشة ٢٠١٦-٠٤-٢٦ في ١٠‎.٥١‎.٣٥ م ‏لقطة الشاشة ٢٠١٦-٠٤-٢٦ في ١٠‎.٥٢‎.٠٣ م‏لقطة الشاشة ٢٠١٦-٠٤-٢٦ في ١٠‎.٥٠‎.٣٩ م

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s